حظت قضية الفاشونيستا شوق محمد مع مغني الراب دايلر بأعلى نسبة بحث عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بعد أن قام دايلر بنشر صورة لها قبل اعتقاله وهو بصحبة الفاشونيستا الشهيرة شوق، ونشرها عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي انستجرام، ويُذكر أنه كان يمتلك الملايين من المتابعين في الإمارات وبالإخص من عمر المراهقين، لأنه مغني راب معروف ولديه صفحة على اليوتيوب والانستجرام والسناب شات.

قضية الفاشونيستا شوق محمد

قام الصحفي الشهير أبو طلال الحمراني بالكشف عن تفاصيل اعتقال مغني الراب دايلر والقبض عليه ومعه أحد أقاربه وصديق ومعه إمرأة تدعى الفاشونيستا الشهيرة شوق محمد، بعد أن قاموا بشراء كمية كبيرة من الحشيش بغرض التعاطي، وتم مداهمة الشقة التي تقع في وسط مدينة دبي، وإلقاء القبض عليهم متلبسين بالتهمة.

قامت الحكومة الإماراتية بالتحقيق معهم واتضح بأن شوق محمد لم تبلغ السن القانوني وأن أمها عراقية، وقامت السلطات الإماراتية بالإفراج عن الفاشونيسيتا شوق محمد وابن خالة دايلر وصديقهم بكفالة لحين توقيت القضية، أما دايلر فهو محتجز عند السلطات.

اقرأ أيضًا :

إبراهيم يهدد شوق محمد وتطورات قضية دايلر ومفاجأت كبرى يفجرها الحمراني.

من هي الفاشونيستا شوق محمد

يُذكر أن الفاشونيستا شوق محمد من مواليد عام 2000 وهي سعودية الجنسية وتعمل عارضة أزياء، درست المرحلة الثانوية بالمملكة العربية السعودية ودرست الماجستير في مجال كلية الإعلام، حيث أن كل اهتماماتها في الأزياء والتجميل تعمل على إثبات شهرتها في هذا المجال.