يتم الإعلان عن نتيجة أولى ثانوي 2019 فور ظهورها، ونرى أن الجميع يترقب وينتظر ظهور نتيجة الصف الأول الثانوي وذلك لأنه أصبح نظام جديد غير النظام التقليدي المعهود، فقد تحول نظام التعليم في المرحلة الثانوية من التعليم التقليدي إلى التعليم الابتكاري، ويُذكر أن بعض المدارس كانت الامتحانات بها ورقية، وعلى الطلاب أن يرجعوا إلى مدارسهم حتى يعرفوا نتائجهم، وسوف يتم الإعلان عن نتيجة الصف الاول الثانوي من خلال رقم الجلوس، وتظهر على هيئة تقديرات، وليس على هيئة درجات.

تبقت الساعات القليلة على ظهور نتائج أولى ثانوي 2019 الفصل الدراسي الثاني، ويُذكر أنها تأخرت إلى هذا الحد هذا العام الدراسي، بسبب أن الطلاب امتحنوا في كافة المواد بشكل إلكتروني عن طريق التابلت، لذا خاضت عملية التصحيح الالكتروني الكثير من الوقت لأنها التجربة الأولى من نوعها في الامتحانات الالكترونية، لكن عمليات التصحيح والرصد انتهت بالفعل، ونتيجة الصف الأول الثانوي 2019 الآن في المرحلة الأخيرة، وتبقى القليل على رفعها على منصة LMS.

نتيجة الصف الأول الثانوي 2019 من المنتظر أن يتم إعلانها في خلال اليومين المقبلين، وتم إعلان نسبة النجاح بها لتكون 98%، وهذا ما يؤكد نجاح نظام الثانوية العامة الجديد، ويُذكر أنها سيتم إعلانها على رابط منصة وزارة التربية والتعليم lms، وبعد ذلك سيذهب الطلاب والطالبات إلى مدارسهم، كي يستخرجوا استمارة النجاح الخاصة بهم، ومن ثم سينتقلون إلى الصف الثاني الثانوي العام.

نتيجة أولى ثانوي 2019

قامت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني بالإعلان عن موعد نتيجة أولى ثانوي 2019، وأنها تقترب وسوف تظهر على الموقع الخاص بالثانوية العامة وهو موقع بوابة الثانوية العامة، بالإضافة إلى أن هناك موقع آخر يمكن البحث على نتيجة الصف الأول الثانوي 2019 من خلاله بالاسم فقط ولا يحتاج إلى رقم الجلوس، وهذا الموقع هو LMS، وهو موقع تابع لبنك المعرفة المصري.

نظام التابلت للصف الأول الثانوي 2019

صارت مجموعة من المشاكل حول الامتحانات الخاصة بالنظام الجديد للثانوية العامة، كما أن الطلاب شعروا بالقلق والتوتر، وذلك لما لهذه الامتحانات من مشاكل فنية والكترونية خاصة بالتابلت منها صعوبة استخدامه في بعض الأحيان، وأيضًا خروج الامتحان عن المألوف، ومشاكل أخرى حول صعوبة بعض الامتحانات، وأن الزمن غير كافي للامتحان.

نتيجة الصف الأول الثانوي 2019

يتم إعلان نتيجة الصف الأول الثانوي والتي من المقرر أن تكون بعد أيام قليلة، وذلك فور الانتهاء من تصحيح الدرجات ورصدها بشكل الكتروني، كما أن المصححين يراعون بشكل كبير صعوبة الكتابة نظرًا لأن تجربة التابلت هي أول تجربة في مصر لهذا العام، كما نرى أن نسبة النجاح كبيرة.