نرصد لكم الاستعلام عن مقر لجنتك الانتخابية للإستفتاء على الدستور من خلال موقعكم ” النيل الاخباري ” حيث قامت اللجنة العليا للانتخابات في جمهورية مصر العربية تحديد ميعاد الاستفتاء الرسمي على التعديلات الدستورية الجديدة لعام 2019، والذي قد تقرر أن يكون يوم واحد فقد للمغتربين والمقيمين خارج مصر.

تم تحديد موعد بداية الإستفتاء على أن يوافق يوم السبت الموافق يوم العشرين من شهر أبريل الجاري، أما بالنسبة للمواطنين المقيمين بمصر فقد تم تحديد لهم ثلاثة أيام متتالية وهذا ابتداء من يوم الاثنين الموافق الثاني والعشرون من شهر أبريل الجاري، وتنتهي يوم الأربعاء الموافق الرابع والعشرين من نفس الشهر.

يذكر أن اللجنة العاليا للانتخابات قد قامت بتحديد الفئات التي يحق لها التصويت على التعديلات الدستورية الجديدة، وقد قامت ببذل المجهود الشاق في توفير كافة البيانات الخاصة بهم عبر الموقع الالكتروني الرسمي للجنة العاليا للانتخابات، كما أنها قد قامت بتحديث جميع البيانات الخاصة بالفئات التي لم يكن لها حق الاستفتاء، وهذا بعد وصولهم للسن القانوني والذي من المعروف عنه أنه سن الثامنة عشر.

جدير بالذكر أنه قد تم تجنب الأشخاص المعفي عنهم من التصويت لأي سبب آخر، وعن طريق الموقع الالكتروني الرسمي الخاص بالهيئة الوطنية للانتخابات، قد وفرت الحكومة المصرية كافة المعلومات التي تسهل على جميع المواطنين عملية التصويت والإدلاء بصوته بأسهل وأبسط طريقة، مثل معرفة رقم اللجنة واسم اللجنة والمكان المحدد للإدلاء بصوته والرقم السري الخاص بكل مواطن من خلال موقعها الالكتروني، ويرجع الهدف الرئيسي في هذا القيام بحث جميع المواطنين على أهمية وضرورة الالتزام بالحضور للاستفتاء.

الاستعلام عن مقر اللجنة الانتخابية في استفتاء الدستور 2019

  • الدخول علي رابط الهيئة الوطنية للانتخابات ثم تسجيل رقمك القومي ومن ثم اختيار استعلم.
  • الاتصال بالخط الساخن على رقم 141.
  • أرسال رسالة نصية على رقم 5151.

قامت اللجنة العليا للانتخابات بتحديد أماكن اللجان والمدارس التي يتم فيها التصويت على الدستور، وقد تم توزيع المواطنين على هذه المدارس، وقد جاء هذا بناء على المعلومات المتوفرة بالسجل المدني الذي يقوم المواطن بتحديثها عند قيامه باستخراج أو تجديد بطاقة للرقم القومي، وعن طريق هذا التحديث قد تم تخصيص اللجان الانتخابية كلاٌ على حسب أقرب لجنة لمقر إقامة المواطن لتوفير الوقت والجهد على المواطنين، وفي نفس الوقت إلزام المواطنين بالحضور للاستفتاء على التعديلات الدستورية الجديدة.