تستعد اليوم الاثنين الموافق 22-4-2019 جميع لجان الاستفتاء على التعديلات الدستورية المقترحة 2019 لاستقبال المواطنين في اليوم الأخير من عملية الاستفتاء على هذه التعديلات، ومع اقتراب عملية الاستفتاء على الانتهاء ترددت الكثير من الأنباء أمس على مواقع التواصل الاجتماعي والفيس بوك تؤكد أن الهيئة الوطنية للانتخابات قررت مد أيام التصويت إلى اليوم الرابع بسبب الإقبال الكثيف والكبير من المواطنين على الإدلاء بأصواتهم في هذا الاستفتاء، ومن خلال موقنا سوف نكشف لكم حقيقة هذا الخبر.

تزاحم شديد خلال الساعات الأخيرة من التصويت على التعديلات الدستورية 2019 حيث سيتم غلق لجان الإنتخابات رسمياً في تمام التاسعة مساءا.

الاستفتاء على الدستور

من جانبه نفى المستشار محمود الشريف نائب رئيس الهيئة الوطنية للانتخابات هذا الخبر تماما وأكد سيادته أن اليوم الاثنين هو آخر أيام التصويت في الاستفتاء على التعديلات الدستورية المقترحة، ومن خلال مؤتمر صحفي عقده سيادة المستشار محمود الشريف قام سيادته بمناشدة جميع وسائل الإعلام المرئية والمسموعة والمقروءة بضرورة تحري الدقة والمصداقية فيما تقوم بنشره من أخبار.

اعرف بالرقم القومي لجنتك الانتخابية للاستفتاء
اعرف بالرقم القومي لجنتك الانتخابية للاستفتاء

 

الاستعلام عن مقر اللجنة الانتخابية

أعلنت الهيئة الوطنية للانتخابات والمشرفة على عملية الاستفتاء أن من يحق لهم الإدلاء بأصواتهم في عملية الاستفتاء يبلغ 61 مليونًا و344 ألفا و503 ناخبين، وقد تم توزيعهم على 368 لجنة عامة، وتضم 10878 مركزًا انتخابيا، و13919 لجنة فرعية، ويمكن لجميع المشاركين الاستعلام عن مقر اللجان الخاصة بهم عن طريق:

  • الدخول على موقع الهيئة الوطنية للانتخابات من هنا بالرقم القومي المكون من 14 رقم.
  • إرسال رسالة نصية نصية إلى 5151.
  • الاتصال بالخط الساخن 141.

وفي حالة صعوبة معرفة مقر اللجنة الرجال إرسال الرقم القومي على هيئة تعليق أسفل الموضوع.

الهيئة الوطنية للانتخابات

الهيئة الوطنية للانتخابات

أشارت الهيئة الوطنية للانتخابات أن وزارة الداخلية قد وفرت كراسي متحركة وسيارات للمرضي وكبار السن، وذلك تسهيلا على جميع المواطنيين عملية التصويت في الاستفتاء، كما أشارت أنه سوف يتم غلق باب التصويت مساء اليوم الاثنين 22 ابريل.

  • في تمام الساعة التاسعة صباح اليوم الاثنين تم فتح مقرات جميع لجان التصويت أما المواطنين في مختلف المراكز والقرى والمحافظات دون وجود تأخير في أي لجنة.