الصحة تاج على رؤوس الأصحاء، ولهذا يجب علينا العناية بصحة أطفالنا، خاصة مع كل الملوثات التي يتعرضون لها طيلة اليوم، مما يؤثر على مناعة الطفل، وبالتالي لابد من العناية بمناعة الطفل وتقويتها عن طريق الأطعمة المغذية، حتى لا نعطي مجالًا للعدوى أو الأمراض من اختراق مناعتهم وأجسادهم.

احتياجات الطفل الغذائية بعد العام الأول

وعقب الولادة تستمر العناية بالطفل جيدًا وبتغذيته تحديدًا، خاصة عقب مرور الستة أشهر الأولى من ولادته، حيث يبدأ الطفل تدريجيًا في الاعتماد على بعض الأطعمة، إلى جانب الأم الذي لايجب أن يتوقف سوى بعد مرور عامين كاملين. وفي السطور القادمة، نقدم لك أهم الأطعمة، التي يمكنها أن تمنح الطفل عنصر الحديد من خلال الطعام، بطريقة جيدة ومغذية لجسمه.

الحليب أو اللبن

خلال السنوات العمرية الأولى، لا يمكن للإنسان أن ينقطع عن تناول الألبان، ومنتجاتها المهمة كذلك مثل الزبادي على سبيل المثال، فهي مصدر جيد للكثير من العناصر الغذائية، وليس الحديد فقط، ولكن يكفي كوبًا واحدًا يوميًا، حتى لا يتضرر الطفل من التناول الكثيف للحليب، كما يمكنك إضافة ثمرة فاكهة إلى جانب كوب الحليب، أو تحضير كيك الزبادي الشهية له.

البقوليات

قدمي لطفلك البقوليات لتحفيز جسمه، على إنتاج كميات كافية من الهيموجلوبين، ويمكنك توفيرها للطفل من خلال؛ شوربة العدس على سبيل المثال، أو الفول.

البيض

أحد أبرز الأطعمة التي يمكنها مد جسد الطفل، بالكثير من العناصر الغذائية، ويمكن أن يدخل في العديد من المأكولات، مثل الكيك والكريب الحلو والحادق وغيرهم.

الخضروات

يمكنك تقديم الحديد لطفلك من خلال طهي الخضروات، مثل الملوخية والسبانخ والباذنجان، إلى جانب المقبلات الخفيفة مثل سلطة الزبادي.

الفواكه

لا غنى عن الفواكه الغنية بالمعادن والفيتامينات والحديد، ولهذا لا تنس أن تعطي طفلك الموز والأفوكادو وقرع العسل.

اللحوم

يمكنك طهي اللحوم والدجاج بطرق مختلفة، وتقديمها لطفلك في وجبات طيبة المذاق، مثل البط بالعسل والبرتقال، أو فاهيتا الدجاج.