هل تعلم أن أظافرك يمكن أن تكون دليلًا على صحتك العامة؟ فقد تكون لديك أظافر ذات لون أبيض أو  مسحة وردية ، أو فوقها بعض التموج أو المطبات، وكل منها تعد علامة على وجود مرض في الجسم ، ومن الممكن أن نعبر أظافرك عن وجود مشاكل، في الكبد أو الرئتين أو القلب.

الأظافر ليست سوى جزء من اللغز، فعلى الرغم من أن تغيرات الأظافر قد تدلل عن العديد من الحالات، إلا أن هذه التغييرات نادرًا ما تكون العلامة الأولى، فالعديد من تشوهات الأظافر غير ضارة، وليس كل من لديه أظافر بيضاء مصابًا بالتهاب الكبد، ولكن إذا كنت قلقًا بشأن مظهر أظافرك، فاستشر طبيب الأمراض الجلدية.

الأظافر الشاحبة

يمكن أن تكون الأظافر الشاحبة أحيانًا علامة على مرض خطير، مثل فقر دم أو فشل القلب الاحتقاني، أو  مرض بالكبد أو دلالة على أعراض سوء التغذية.

الأظافر البيضاء

إذا كانت الأظافر بيضاء بحواف داكنة، ففي الغالب يشير ذلك إلى مشاكل في الكبد، مثل التهاب الكبد، فإذا كانت الأصابع تعاني من اليرقان، فهي علامة أخرى على مشاكل الكبد.

الأظافر الصفراء

تعد العدوى الفطرية من أكثر أسباب الأظافر الصفراء شيوعًا، ومع تفاقم العدوى قد يتراجع جلد الظفر وتزداد سماكة الأظافر وتتفتت، وفي بعض الحالات النادرة، يمكن أن تشير الأظافر الصفراء إلى حالة أكثر خطورة مثل؛ أمراض الغدة الدرقية الحادة أو أمراض الرئة أو مرض السكري أو الصدفية.

الأظافر الزرقاء

يمكن أن تعني الأظافر ذات الصبغة الزرقاء، أن الجسم لا يحصل على كمية كافية من الأكسجين، وقد يشير هذا إلى وجود مشكلة في الرئة، مثل انتفاخ الرئة، كما يمكن أن تصاحبها بعض مشاكل القلب.

الأظافر المتموجة

إذا كان سطح الظفر متموجًا أو محفورًا، فقد يكون هذا علامة مبكرة على الصدفية أو التهاب المفاصل الالتهابي، فهي حالة يعد تغير لون الظفر شائع بها، ويمكن أن يبدو الجلد تحت الظفر بني محمر.

الأظافر المتشققة

ترتبط الأظافر الجافة والهشة التي تتكسر، أو تنكسر في كثير من الأحيان بأمراض الغدة الدرقية؛ حيث من المرجح أن يكون التكسير أو الانقسام مع اللون الأصفر بسبب عدوى فطرية.

طية الأظافر المنتفخة

إذا ظهر الجلد حول الظفر أحمر ومنتفخ ، يُعرف هذا بالتهاب ثنية الظفر، وقد يكون نتيجة لمرض الذئبة أو نتيجة اضطراب في النسيج الضام، كما يمكن أن تسبب العدوى أيضًا احمرارًا والتهابًا في طية الظفر.

الخطوط الداكنة تحت الظفر

يجب التحقق من الخطوط الداكنة تحت الظفر في أقرب وقت ممكن، وذلك فور رؤيتها، فهي تحدث أحيانًا بسبب سرطان الجلد، وهو أخطر أنواع سرطان الجلد عمومًا.

الأظافر المزعجة

قضم أظافرك قد لا يكون أكثر من عادة قديمة، ولكن في بعض الحالات يكون ذلك علامة على القلق المستمر، كما تم ربط قضم الأظافر أو نزعها بعنف، باضطراب الوسواس القهري، فإذا لم تستطع التوقف عن تلك العادة حاول استشارة متخصص.