ليلة القدر هي الليلة التي نزل فيها القرآن على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، وهي خير من ألف شهر تتنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربها منذ بدايتها من المغرب وحتى مطلع الفجر، وتأتي ليلة القدر في العشر  الأواخر من رمضان، وقد أعلنت دار  الافتاء المصرية عبر صفحتها الرسمية على الفيسبوك وصايا لاستقبال واحياء ليلة القدر، ولذلك ننشر لكم توقيت ليلة لقدر ووصايا دار الافتاء لاستقبال واحياء ليلة القدر.

ليلة القـدر في  رمضان 1440هـ فتبدأ بإذن الله بعـد غـروب شمس نهار الثلاثاء  28 / 5 / 2019م وبداية ليلة الأربعاء الأخير 25 رمضان 1440هـ إذا بدأ رمضان في موعـده الصحيح يوم الأحد، ولكن مع بداية شهر رمضان يوم الاثنين فيصح الاجتهاد يومي الثلاثاء والأربعاء والخميس، وتتنزل الملائكة في هذه الليلة لتملأ الأرض ويكون عدد الملائكة كعدد الحصى.

وتأتي ليلة القدر في الغالب ليلة 24 أو 25 ومن دلائلها أن يكون القمر ذهبي اللون في منتصف الليل، وقد نراه شديد اللمعان والبريق كأنه مثل المرآة العاكسة، هذه من أبرز علامات ليلة القدر ، بلغنا الله جميعا هذه لليلة.

متى تأني ليلة لقدر

موعد ليلة القدر لايمكن تحديده ، حيث أن القرأن الكريم و السنة النبوية لم تحدد موعد ليلة القدر، ولكنها تأتي في العشر  الأواخر من رمضان،  وتكون ليلة وترية أي 21 أو 23، أو 25 ، أو 27 و 29، ويسعى المسلمين للاعتكاف في المساجد في العشر الأوخر من رمضان، لادراك هذه الليلة بينما يكتفي البعض بالتقرب إلى الله عز وجل في بيته دون اعتكاف، وذلك بالأكثار من الصلاة وقراءة القرآن وإقامة الليل والدعاء والأستغفار.

وصايا دار الافتاء لاستقبال واحياء ليلة القدر

يجب على جميع المسلمين تحري ليلة القدر واحيائها، والاكثار من الصلاة وقراءة القرآن والدعاء والاستغفار وكل عبادة تقربنا من الله عز وجل، لذلك لابد للمسلم أن يستعد لهذه الليلة وذلك كالاتي:

  • لابد من النوم نهارا ليتمكن من العبادة والسهر ليلا بكل نشاط.
  • عدم الاكثار من الطعام والشراب، حتى يتمكن من الصلاة والقيام.
  • لابد للمسلم من العزم على التوبة من جميع الذنوب ولعزم على عدم العودة اليها مرة آخرى.
  • الاكثار من الدعاء والتسبيح والاستغفار لجميع المؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات.
  • يجب التوجه لله عز وجل بكل خشوع.
  • يجب عدم المشاحنة و الجدل في هذه الليلة وذا كنت تخاصم شيء فعليك مصالحته قبل هذه الليلة.
  • يجب أن يكون المسلم طاهرا على وضوء طوال هذه الليلة ولا يكف عن الدعاء والصلاة والاستغفار.
  • أن يكون الانسان موقن بالاجابة فإن هذه الليلة يستجب فيها الدعاء.
  • الالحاح في الدعاء والاكثار من الاستغفار والدعاء بالعفو، حيث أمرنا الرسول صلى الله عليه وسلم بترديد دعاء “اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا”.
  • الاكثار من الدعاء في السجود حيث يكون العبد أقرب الى الله وهو ساجد.
  • الاكثار من قراءة القرآن.
  • التصدق في هذه الليلة.
  • وشكر لله على أننا أدركنا ليلة القدر فهي نعمه كبيرة.
  • الاستمرار في الدعاء وقرءة القرآن حتى مطلع الفجر .