أكد الخبير التحكيمي Andujar Oliver لصحيفة ماركا الإسبانية، أن فريق ريال مدريد كان يستحق ركلة جزاء واضحة أمام خصمه برشلونة في إياب نصف نهائي كأس ملك إسبانيا.

وأوضح: “إنه أمرًا مؤسفًا لعدم تلقي ريال مدريد ركلة جزاء في الدقيقة 13 من مباراة الكأس مع برشلونة في سانتياجو برنابيو”.

وأضاف: “فينسيوس جونيور سقط بسبب نيلسون سيميدو في منطقة جزاء برشلونة، لكن الحكم لوح باللعب للاستمرار بعد ذلك”.

واستطرد قائلًا: “الإعادة وضحت أن فينيسيوس سقط بسبب تدخل سيميدو عليه من الخلف”.

المصدر: كورة 11